آخر الأخبار
الرئيسية > الإفتتاحية > الافتتاحية: حتى لا ننسى حقوق ذوي الاحتياجات الخوصوصية بصفاقس
الافتتاحية: حتى لا ننسى حقوق ذوي الاحتياجات الخوصوصية بصفاقس

الافتتاحية: حتى لا ننسى حقوق ذوي الاحتياجات الخوصوصية بصفاقس

يبقى الحديث عن واقع المعوق اليوم من الأشياء التي تم حجبها سابقا من العديد من الأطراف ولا يمكن حصرها كليا وكم هو العدد الجملي لهم بالجمهورية التونسية أو حتى بالعالم فجل الذين لهم أطفال معوقين يحاولون حجب أطفالهم عن العالم الخارجي وعن المحيط وان كان ذلك يمثل خطأ فادحا له وللعائلة وللمجتمع فمدينة صفاقس عاصمة المليون متساكن يوجد بها قرابة الثلاثين ألف معوق. وان كان عدد المسجلين بالمصالح الجهوية الاجتماعية يقارب 31277  معاق لسنة 2016 من مختلف الأصناف فيمكن الجزم أنه يوجد أضعاف ذلك الرقم غير مسجل لدي مصالح الشؤون الاجتماعية مغيبين عن المجتمع ومنهم أصبح من المشردين ومن عداد المفقودين والمنتحرين وهنا للسائل أن يسأل ماذا أعدت المصالح الجهوية والدولة التونسية لهذه النسبة الهائلة من الاشخاص من ذوي الاحتياجات الخوصوصية التي تتزايد يوما بعد يوم، فكلمة نسوقها لنعود الى السطر “وما الاعاقة الى اعاقة القلب والبصيرة”.

علي البهلول