آخر الأخبار
الرئيسية > قضايا و جهات > نور الدين الغطاسي يكشف: تتالت الشطحات والتجاوزات داخل بلدية صفاقس الكبرى
نور الدين الغطاسي يكشف: تتالت الشطحات والتجاوزات داخل بلدية صفاقس الكبرى

نور الدين الغطاسي يكشف: تتالت الشطحات والتجاوزات داخل بلدية صفاقس الكبرى

كشف نور الدين الغطاسي كاتب عام جهوي مساعد للنقابة الجهوية لقوات الأمن الداخلي بصفاقس و المكلف بالمفاوضات والاعلام والناطق الرسمي خلال رسالة نشرها على صفحته الفايسبوكية  والتي قام بتوجيهها الى رئيس الحكومة و وزير الداخلية و والي صفاقس والتي كشف من خلالها الى تتالي الشطحات والتجاوزات داخل بلدية صفاقس الكبرى  مشيرا في رسالته أنه للمرة الثانية يتجاوزون “أي جماعة البلدية الكبرى” صلاحياتهم حيث أصدروا تعليمات كتابية لمنظوريهم بعدم الاعتراف بإذن الخروج للمحجوزات المؤمنة بالمستودع البلدي والممضاة من قبل الوحدات الأمنية للشرطة البلدية المسؤولين عن المحجوز الا بإذن خطي من رئيس البلدية مضيفا عبر النقاط التالية:

-ثانيا التقاعس والتلكؤ في توفير المعدات لتسهيل الحملات الأمنية للقضاء على المظاهر المخلة بالمظهر العام مثل الانتصاب الفوضوي .اكتساح الأرصفة…..

-ثالثا ضعف الإجراءات والقرارات المتخذة في خصوص انتشار ظاهرة انتصاب عديد المحلات والفضاءات بدون التراخيص والوثائق القانونية …(مقاهي…بيتزاريات .منتزهات .قاعات شاي ..الخ) كل هذا ارهق أعوان واطارات الشرطة البلدية بصفاقس المدينة الذين طالبوا عديد المرات البلدية بضرورة تمكينهم من وسائل نقل حتي يتسني لهم القيام بمهامهم على أحسن وجه لكن البلدية لا تسمع لاتري .

يضيف متسائلا: “هل تعلمون وان مركز الشرطة البلدية بصفاقس المدينة يملك سيارة وحيدة .سادتي هذا التجاهل واللامبالات في تمكين الشرطة البلدية بصفاقس المدينة من القيام بعملها في أحسن الظروف و(حطان العصي في العجلة )وراءه الف. اليكم مقارنة بسيطة فمثلا بلدية كل من ساقية الزيت والشيحية في الحملات توفر عدد08 شاحنات وعدد16 عون بلدي فيما توفر بلدية صفاقس الكبري أثناء الحملات الخاصة بها شاحنة واحدة وهي رسالة واضحة وان بعض المسؤولين لا يرنون لمثل هذه الحملات حتي لا يقعون في الاحراج وحتي لا ينكشف امر المحلات التي تعمل خارج نطاق القانون والمحسوبية والموالات والتي أسلفنا ذكرها .

ليشير:”نقولها لكم سادتي تونس فوق الجميع وهيبتها فوق الجميع واللي مايحبش الخير لتونس لا يشرفنا ومن لا يعمل من أجل مصلحة الوطن يشد داروا و نطلب منكم سادتي التدخل العاجل والضرب على أيدي العابثين ممن لا يحبون الخير لتونس ولتمكين الوحدات الأمنية للشرطة البلدية من أبسط مقومات العمل حتي ننهض ببلدنا والضرب على أيدي العابثين والفاسدين .أملنا أن نري بعد هذا قرارات جريئة تفعل على أرض الواقع لأنه سادتي نقولها وللاسف لقد طفح الكيل “.

45678

وهنا نسوق ملاحظة بكل موضوعية أن الخدمات التي تقدمها البلديات بمختلف أصنافها بمدينة صفاقس لا تزال بعيدة كل البعد عن ما يرغب فيه المواطن،فالفضلات لا تزال تنخر جسد الأرض والمتساكنين،الانتصاب الفوضوي وخاصة ب”البلاد العربي” زاد في الطين بلة واذا ابتعدنا قليلا عن المدينة فسنلاحظ  في ساقية الزيت وساقية الدائر ظاهرة احتلال الرصيف والثعابين  والحشرات السامة نتيجة انعدام النظافة تدخل يوميا بلا استئذان بيوت الناس ،زد عليها أن “الأكتاف لا تزال خدامة” والأكيد أننا لنا عودة في مقالات قادمة الى هذه التجاوزات  .

علي البهلول