آخر الأخبار
الرئيسية > الإفتتاحية > كمال القرقوري: مدينة صفاقس تعيش على وقع جريمة
كمال القرقوري: مدينة صفاقس تعيش على وقع جريمة

كمال القرقوري: مدينة صفاقس تعيش على وقع جريمة

أعلن الأمين العام لحزب التكتل من أجل العمل والحريات، كمال القرقوري أن مدينة صفاقس تعيش على وقع جريمة لا تقل خطورة عن تركيز معمل NPK في طور الإنجاز . جريمة عمرانية واجتماعية تشترك فيها وزارة التجهيز وبلدية صفاقس.

مشيرا في تدوينة نشرها على صفحته الخاصة أن هذه الجريمة هي مشروع المدخل الشمالي الجنوبي للمدينة في جزئه المار من قلب المدينة. مبينا أن المدخلان الجنوبي والشمالي يعتبران مشروعين هامين وإيجابيين، ويجب إيصالهما الى مستوى “حزام بورقيبة” الذي، بتركيز الممرات العلوية يمكنه تحمل حركة مرور هامة بين شمال وجنوب المدينة.

مضيفا أنه يجب التضييق على المرور وسط المدينة واحداث نقل جماعي عمومي ممتاز حتى ندفع رواد صفاقس للتخلي عن السيارة وتخفيف حركة المرور.

مبينا أن المشروع الحالي يطرح ربط المدخلين بطريق ذا 4 ممرات (مثل الطريق السريعة) يمر في قلب المدينة وبالتحديد بين المدينة والميناء، بين المدينة والبحر، وقد سبق ان تم الاعتراض عن هذا الطريق في 2014 باعتبار سلبيات هذا المشروع يمكن تلخيصها في النقاط التالية:
– احداث حاجز اخر كبير وهام بين المدينة والبحر وهي هزيمة اخرى في حرب فتح المدينة على البحر،
– القتل النهائي لمشروع احداث مرفئ ترفيهي/سياحي بشط القراقنة،
– مضاعفة حركة المرور وسط المدينة، مائات الشاحنات والسيارات في اليوم،
– إعدام أمل تغيير وجه المدينة نحو الأفضل.